الرئيسية » الحمل والولادة » علامات الشفاء من هرمون الحليب وموعد حدوث الحمل بعد العلاج منه
علامات الشفاء من هرمون الحليب

علامات الشفاء من هرمون الحليب وموعد حدوث الحمل بعد العلاج منه

ربما يراودك سؤال: من هو المسؤول عن عملية الرضاعة الطبيعية ويقوم بإفراز اللبن من الفص الأمامي للغدة النخامية؟ هذا هو هرمون اللبن عند الأم، حيث يبدأ بالعمل مع بداية الحمل، لكن إذا حدث اضطراب وارتفاع في إفرازه، يمكن أن يتسبب في تأخر الإنجاب وقلة الخصوبة والمعاناة من ألم شديد عند لمس الثدي؛ لذلك هناك العديد من النساء اللاتي يستاءلن عن علامات الشفاء من هرمون الحليب؛ لتتمكن من الإنجاب بسهولة.

أعراض الشفاء من هرمون الحليب 

زيادة إفراز هرمون البرولاكتين في الدم قد يؤدي إلى تأخر الإنجاب، حيث تكون نسبة هرمون الحليب التي تمنع الحمل أكثر من 50 نانو لكل ملي جرام، فزيادة هذا الهرمون تعطي إشارة للجسم بأنه ما زال في حالة الرضاعة الطبيعية؛ مما يؤثر على عمل المبايض وقلة الخصوبة في الجسم، ومن علامات الشفاء من هرمون الحليب:

  • انتظام الحيض.
  • اختفاء آلام الثدي ونزول اللبن والإفرازات البيضاء منه.
  • تحسن الحالة المزاجية بشكل كبير.

علامات الحمل بعد علاج هرمون الحليب

لمعرفة أعراض الحمل بعد ظهور علامات الشفاء من هرمون الحليب، يجب عليكِ معرفة أنه لا يوجد اختلاف بين أعراض الحمل الطبيعية وأعراض الحمل بعد حبوب هرمون الحليب، ولكن من علامات ارتفاع الهرمون: انتفاخ الثدي، خروج اللبن والإفرازات الشفافة، عدم انتظام الدورة الشهرية وجفاف في المهبل، ومن علامات الحمل:

  • انقطاع الطمث.
  • النفور من روائح الطعام.
  • الشعور بالقيء والغثيان.
  • الدوار.
  • التقلبات المزاجية.
  • نزول دم التعشيش.

موعد حدوث الحمل بعد العلاج

موعد حدوث الحمل بعد العلاج

للإجابة على سؤال متي يحدث الحمل بعد علاج ارتفاع هرمون الحليب، يجب علينا التعرف على نسب الشفاء من هذا الهرمون، يمكن علاج ارتفاعه بسهولة شديدة بمجرد التعرف على سبب ارتفاعه من خمول في الغدة الدرقية، أو ظهور أورام غير سرطانية في الغدة النخامية، وتكون نسبة الحمل بعد ظهور علامات الشفاء من هرمون الحليب أكثر من 90%، ويحدث الحمل بمجرد أن يصبح نسبة هرمون الحليب في التحاليل الطبية 20 نانو لكل مليجرام.

علامات ارتفاع هذا الهرمون

يتم التشخيص الطبي بأنكِ تعاني من ارتفاع في هرمون الحليب بعد عمل بعض التحاليل الهرمونية التي تثبت ارتفاع هرمون البرولاكتين في الدم، وذلك بعد ظهور بعض العلامات التي تدل على ارتفاع هرمون الحليب وهي:

  • النسبة من 50 نانو لكل ملي جرام، هذا الارتفاع بسيط جداً ولا يسبب أي تغيير في الجيم.
  • إذا كان بين 50 و100 ناناو لكل ملي جرام، يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية وقلة الخصوبة بصورة كبيرة؛ مما يؤدي إلى تأخر الانجاب.
  • أكثر من 100 نانو لكل ملي جرام، تكون السبب في انقطاع الدورة الشهرية قبل الوصول إلى سن 40.

في ختام هذا الموضوع بعد التعرف على علامات الشفاء من هرمون الحليب، وكل ما يخص علاجه، ففي حال شعرتِ ببعض التغيرات الجسمانية الشديدة من عدم انتظام في الدورة الشهرية وانتفاخ وألم في الثدي وجفاف شديد فيه، ونزول اللبن والإفرازات الشفافة، يجب عليكِ زيارة الطبيب في أقرب وقت ممكن.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *